تعلمي طريقة تحضير معجنات للتفريز

تعلمي طريقة تحضير معجنات للتفريز
اصفرار الوجه لا يعتبر اصفرار الوجه أو ما يسمّى باليرقان (بالانجليزية: Jaundice) في حد ذاته مرضاً، لكنه أحد أعراض عدّة أمراضٍ كامنة بالجسم، ويصاحب اصفرار الوجه أحياناً اصفرار العينين أيضاً، وينتج هذا الاصفرار بسبب زيادةٍ في صبغةٍ صفراء اللون تسمّى صبغة “البيليروبين” التي تتكوّن بفعل تكسّر خلايا الدم الحمراء الميتة في الكبد، وفي الوضع الطبيعي يقوم الكبد بالتخلّص من هذه الصبغة بالإضافة إلى الخلايا الميّتة، وبناءً على ذلك؛ فإنّ حدوث خلل ما في وظائف الكبد أو خلايا الدم الحمراء أو أعضاء أخرى بالجسم سيؤدي إلى اصفرار لون البشرة، وفي هذا المقال سنتحدّث عن أبرز الأسباب المؤدية لاصفرار الوجه. [١] أسباب اصفرار الوجه هذه أبرز الأسباب والأمراض الكامنة المؤدية لاصفرار لون الوجه: [٢][٣] الإصابة بأمراض الكبد، والتي تشمل: تليّف الكبد. التهاب الكبد A. التهاب الكبد B. التهاب الكبد C.

 

حصى في المرارة. تسمم الإسيتامنوفين عن طريق تناول جرعات زائدة منه. سرطان البنكرياس. الداء النشوانّي وهو من الحالات النادرة التي تسبب تلفاً بالأعضاء وأنسجة الجسم. قصور الغدة الدرقية. الثلاسيميا الذي يعد أحد اضطرابات الدم حيث يؤثّر على خلايا الدم الحمراء. كثرة الوحيدات العدوائيّة؛ وهي عدوى فيروسية تتعدد أعراضها غير اصفرار الوجه، وتشمل التعب الشديد، والتهاب الحلق، والحمى، والطّفح الجلديّ، وآلام في العضلات. مرض السل الذي يصيب الرئتان، ويصاحبه السعال الحادّ مع الدم، وآلام في الصدر، والحمى، والقشعريرة، والتعب إضافةً إلى اصفرار الوجه. التهاب القولون التقرحي الذي يؤدي إلى الإسهال والتشنّج. مرض الساركويد الذي يسبب تورّم الغدد الليمفاوية والأعضاء بالإضافة إلى تكوّن كتلٍ صلبة فيها. فقر الدم أو فقر الدم الإنحلالي؛ الذي ينتج بسبب قلة عدد خلايا الدم الحمراء في الدم. سرطان الأمعاء الدقيقة. نقص الحديد بالدم. الجفاف (للبالغين) وعدم الحصول على السوائل الكافية، حيث يسبب ذلك انخفاضاً في ضغط الدم، وضعفاً عاماً، والدوخة، والتعب، والغثيان. نزيف في الجهاز الهضميّ وتشمل أعراضه الأخرى، البراز الأسود، أو الدموي، أو القيء، والدوخة، والتشنّج. نقص فيتامين B12، وتشمل أعراضه الأخرى، التعب، والجلد الشاحب، والضعف، والنعاس، والخدر، والضعف. فقدان الوزن والنحافة الشديدة. اصفرار الوجه عند الأطفال حديثيّ الولادة يُصاب حديثو الولادة باصفرار لون الوجه بكثرة، لكنه عادةً يزول من تلقاء نفسه في غضون أسبوعين أو ثلاثة، وذلك حتى يتطوّر كبد الطفل ويبدأ بتناول الطعام ليسهّل خروج صبغة “البيليروبين” من الجسم، لكن إذا استمر الاصفرار لأكثر من ثلاثة أسابيعٍ فذلك قد يدل على مرضٍ كامنٍ في الجسم، لذلك يجب فحص اليرقان للطفل عند فحوصات علاماته الحياتية، وتتلخّص الأسباب أو الحالات المؤدية لاصفرار لون وجه الطفل كما في النقاط الآتيه: [٤] الأطفال الذين يولدون قبل الأسبوع 37 من الحمل. الأطفال الذين لا يتم إرضاعهم طبيعياً من الثدي. الأطفال الذين لا تتوافق فصيلة دمهم مع فصيلة دم أمهم. مشاكل في الكبد. نقص بالإنزيمات. شذوذ في خلايا الدم الحمراء. كدمات عند الولادة أو نزيف داخلي آخر. الإصابة بعدوى. تشخيص اصفرار الوجه تجب استشارة الطبيب في حالة اصفرار الوجه الشديد، حيث إنّ الطبيب سيشخّص الحالة ويحدد شدة اليرقان من خلال عدة فحوصات مخبرية يطلبها الطبيب، وأهمّها تحاليل الدم التي تشمل اختبارات البيليروبين، أو اختبارات التهاب الكبد A، B، C، أو فحص تعداد الدم (CBC)، وإذا تبيّن أنّ السبب هو خلل في الكبد فسيطلب الطبيب بعض اختبارات التصوير مثل: التصوير بالرنين المغناطيسي، أو التصوير بالموجات فوق الصوتية (الألتراساوند)، أو التصوير بالأشعة المقطعية المبرمج (CT)، أو تصوير بالأشعة السينية للقناة الصفراوية، وهناك حالات قد تتطلّب خزعةً من الكبد باستخدام إبرةٍ للحصول على عينةٍ وفحصها تحت المجهر بالمختبر.

 

[٥] علاج اصفرار الوجه إنّ اصفرار الوجه ليس مرضاً، لكن يمكن علاج سبب اصفرار الوجه أو المرض الكامن المسبب لذلك، ويمكن علاج الاصفرار الناتج عن فقر الدم من خلال زيادة كمية الحديد بالدم، عن طريق تناول مكمّلات الحديد أو تناول الأطعمة الغنية بالحديد، أما الاصفرار الناتج عن التهاب الكبد بالأدوية المضادة للفيروسات أو الستيرويدات، والاصفرار الناتج عن أدويةٍ معينة يمكن علاجه بالتوقف عن تناول هذه الأدوية وإيجاد أدويةً بديلةً لها. [٥] تجنّب اصفرار الوجه يمكن منع اصفرار الوجه عن طريق تجنّب الأسباب الكامنة وراءه، ويمكن تلخيصها كالآتي: [٦] الحصول على لقاحات التهاب الكبد A والتهاب الكبد B. ضرورة الابتعاد عن شرب الكحول المسببة لأمراض الكبد. ضرورة تناول دواء للحماية من الملاريا قبل الذهاب إلى المناطق التي تزيد فيها هذه الأمراض. الابتعاد عن الماء أو الأطعمة التي يحتمل أن تكون ملوّثةً بالإضافة إلى الحفاظ على النظافة. ضرورة تجنّب السلوكيات الخطيرة مثل: ممارسة الجنس غير المحمي أو تعاطي المخدرات. يجب الابتعاد عن الأدوية السامة أو المواد التي قد تؤدي إلى فقر الدم الانحلالي أو تلف في الكبد. وصفات منزلية تخفف من اصفرار الوجه عصير الليمون يساعد عصير الليمون في علاج اصفرار الوجه وذلك لاحتوائه على خصائص الكبد الشفائية، فعصير الليمون مدر طبيعي للبول، ويساعد في التخلص من السموم الضارّة بالجسم عن طريقه بما في ذلك صبغة “البيليروبين” الصفراء، كما أنّ العصير يحفّز صفراء الكبد ويزيد من كفاءة امتصاص المعادن. طريقة التحضير والاستعمال يمكن أن يخفف عصير نصف ليمونةٍ بكوبٍ من الماء، ثم شربه ثلاث أو أربع مرات يومياً لمدة أسبوعين أو ثلاثة. يُخلط عصير نصف ليمونة ويضاف إليها رشة ملح في كوبٍ من الماء، ثم يشرب ثلاث مرات يومياً لعدة أسابيع. تُخلط 8-10 أوراق من الليمون مع كوب من الماء المغلي، ثم يغطّى لينتقع لمدة 5 دقائقٍ، بعد ذلك يصفّى ويشرب مرتين يومياً لعدة أسابيع.[٧] الكركم إنّ الكركم غنيٌّ جداً بمركبٍ يدعى الكركمين الضروري في عملية التخلص من السموم من الكبد، بالإضافة إلى أنه يحمي الكبد من التلف بفعل الكحول والسموم الأخرى. [٧] طريقة التحضير والاستعمال تُمزج ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم مع كوب ماءٍ دافئ، ويشرب مرتين أو ثلاث مرات باليوم لعدة أسابيع. تُخلط ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم مع عصير ليمونة واحدة، ورشّة من الفلفل الحرّيف، وملعقة صغيرة من العسل وكوب من الماء الدافئ، ثمّ تشرب مرة واحدة يومياً لبضعة أسابيع. الزنجبيل يعتبر الزنجبيل مزيل طبيعي للسموم، كما أنّه يحمي الكبد من الاضطرابات والمشاكل المختلفة، ويضمن أداءً جيداً لوظائفه. [٧] طريقة التحضير والاستعمال يتم استخلاص العصير من قطعة زنجبيلٍ صغيرة، ثمّ تخلط نصف ملعقة صغيرة منه مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون وعصير النعناع وملعقة كبيرة من العسل، ويشرب هذا الخليط من3-4 أربع مرات يومياً لمدة أسبوعين. الطماطم تعتبر الطماطم مصدراً غنياً جداً بمادة الليكوبين التي تساعد في تقليل الأضرار التي قد تحدث للكبد، والتخفيف من الاصفرار، كما أنّه يعتبر مزيلاً قوياً للسموم الضارة من الجسم بفعالية. [٧] طريقة التحضير والاستعمال يتم غلي خمس حبات من الطماطم في كوبين من الماء لمدة 10- 15 دقيقة، بعد ذلك تزال الطبقة الخارجية من الطماطم ويتم الضغط عليها باستخدام غربال للحصول على عصير الطماطم، ثم تُضاف رشّة ملح ورشة فلفل إلى العصير، ويشرب على معدةٍ فارغة صباح كل يوم لمدة أسبوعين على الأقل.